July 9,2020
  • البيئة تحذر من التخلص الخاطئ للكمامات

    البيئة تحذر من التخلص الخاطئ للكمامات

    قالت وزارة البيئة والشؤون المناخية إن خبراء البيئة حذروا من استخدام كمامات الوجه المستخدمة للحماية من فيروس كورونا على البيئة، وذلك لاحتوائها على مواد لا يمكن إعادة تدويرها.

    وذكرت الوزارة بأن عملية التخلص من الكمامات بطريقة عشوائية ورميها في الطرق وعلى الشواطئ أصبحت تشكل قلقا صحيا وبيئيا لتأثيرها على الحياة البرية والبحرية، وكذلك قد تتسرب إلى قاع البحر وتزيد من الملوثات البلاستيكية خاصة الميكروبلاستيك في البحر.

    وأكدت ان الاستمرار في حالة عدم الاكتراث بها يؤدي إلى تراكمها في البيئة وبالتالي تسبب أضرارا صحية. كما بينت العديد من الدراسات العالمية البيئية أن وجود هذه الملوثات البلاستيكية على هيئة دقائق بلاستيكية صغيرة تعد أشد وطأة وتنكيلا بالأمن الصحي للانسان وبيئته. حيث أن هذه القطع البلاستيكية قد تنتقل إلى أعضاء جسم الإنسان وإلى الكائنات الفطرية الحية في البيئة.

    وتحرص وزارة البيئة والشؤون المناخية على أهمية بناء وعي مجتمعي سليم في التعامل الأمثل مع كمامات الوجه التي تستخدم في الأماكن العامة ومراكز التسوق، ويفضل استخدام كمامات قابلة لإعادة الاستخدام، مع الحرص على تنظيفها وتطهيرها بانتظام وفق المواصفات والمقاييس المعتمدة في هذا الإطار، حتى تضمن جودة وكفاءة هذه الكمامات وتحقق الأمن والسلامة وتقلل الآثار الناتجة عن الاختلاط.

    Tags: ,

  • المشاركات الاخيرة

  • الأرشيف