October 15,2019
  • المنطقة الآمنة بالمدارس تُدشن في ولاية صحار

    المنطقة الآمنة بالمدارس تُدشن في ولاية صحار

    دشنت مدرسة الهمبار بولاية صحار وبحضور د. علي بن ناصر الحراصي المدير العام للمدرية العامة لتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة المنطقة الآمنة في ساحات الطالبات. وذلك حرصاً من وزارة التربية والتعليم على سلامة الطالبات أثناء المجيء والمغادرة من المدرسة والصعود إلى الحافلات المدرسية.

    حيث تتلخص آلية المنطقة الآمنة في تركيب حساسات إلكترونية على أرضية الأرصفة أمام مدخل المدرسة تمنع المركبات الاقتراب من أماكن عبور الطلاب مع تزويد المنطقة بلوحات إرشادية، كما تم تخصيص مداخل للحافلات المدرسية، وأخرى للمركبات الخاصة، يتم فيها إنزال الطلبة ثم الخروج إلى مسرب آخر، لإتاحة الفرصة للمركبات الأخرى للتوقف وإنزال الطلبة بطريقة آمنة، وعدم عرقلة حركة السير.

    وأشارت مديرة المدرسة: الأمن والسلامة هي مسؤولية الجميع، فالكل يحاول أن يطبقها ليس فقط للحفاظ على نفسه، ولكن للحفاظ على الآخرين أيضا، وعلى السائقين بالتأني والتمهل عند المرور في الشوارع القريبة من المدارس، أو أثناء دخول الحافلات المدرسية وخروجها من المدرسة، واتخاذ الخطوات الاحترازية، في حالة وجود حادث أو أزمة في حركة السير، بسبب الحوادث التي تقع بالقرب من المدارس، لأن بعض السائقين يحاول الإفلات من الزحام، فيتسبب في حادث في ظل الكثافة البشرية في تلك المناطق.

    Tags: